طائرة تركية تستهدف عائلة سورية نازحة وتقتل وتصيب 5 من أفرادها بينهم شقيقتان

بتاريخ 20 تشرين الثاني \ نوفمبر 2019 حوالي الساعة 18.30 قصفت طائرة تركية مسيرة سيارتهم قرب منزلهم في قرية قرنفل الواقعة 24 كم غربي مدينة تل أبيض، القصف أدى لمقتل شخصين من العائلة، وإصابة آخرين بجروح بليغة.

القتلى : نظام علي محمود\العمر 20 سنة، وابن خاله حجي أحمد \ الجرحى: نيروز محمد 22 عام، روكستان محمود 25 عام.

عائلة محمود علي بيري، كانت تجهز نفسها لمغادرة القرية، نتيجة اقتراب المعارك بعد تقدم المسلحين المدعومين من تركيا والسيطرة على مزيد من القرى في المنطقة.

نيروز محمود علي البالغة من العمر 24 عاماً، كانت مدرسة في القرية روت تفاصيل المجزرة” كنا نعد الاحتياجات الضرورية بأسرع وقت لنخرج من قريتنا هرباً من القصف العشوائي، فجأة سقطت قذيفة علينا، وحينها لم أر سوى الدماء تسيل مني ومن حولي، وإلى جانبي أخي وقد فارق الحياة، وشقيقتي التي كانت الدماء تسيل منها بكثرة”.

محمود علي والد الضحايا في مجزرة قرية قرنفل قال ” إحدى بناتي بُترت قدميها، والأخرى تعاني من نفس الإصابة، ولكن لم يتضح بعد فيما إذا ستُبتر قدميها أم لا، كونها لاتزال تحت العلاج وهي فاقدة للسمع إثر الإصابة”.

وبحسب التقارير الطبية الصادرة من مشفى كوباني ومراجعة الطبيب المعالج فإن المصابة نيروز تُعاني من كسر في الفخذ الأيسر والساق اليسرى، ومن حروق متعددة في الوجه من الطرفين العلويين، وكذلك في البطن نتيجة شظايا متعددة.

وقد أُجري لها عملية جراحية لتثبيت جهاز خارجي مؤقت لحين تحسن حالتها العامة لإجراء الطور الثاني من العملية الجراحية لها، بينما شقيقتها روكستان فإن إصابتها في أنحاء الجسم وأدى ذلك الى بتر أطرافها السفلية على مستوى الثلث العلوي، بالإضافة إلى إصابتها بحروق من الدرجة الثانية على جدار البطن الأمامي وإصابة الدماغ، وإصابة الجمجمة بكسور.

صور و فيديو عن الحادثة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *