“فصائل انقرة” تستولي على منزل في “رأس العين” بسبب عثورهم على صورة قائد الثورة الكردية ضد نظام حكم “صدام حسين”

حالة عامة من الانتهاكات تمارسها الجماعات والفصائل المسلحة التابعة لتركيا في مختلف المناطق التي سيطرت عليها بدعم تركي، وممارسة مختلف انواع الجرائم من قتل لاختطاف وتهجير واستيلاء على الاموال والممتلكات حيث باتت هذه الفصائل تتفنن في تجاوزاتها بدون اي رادع.

في مدينة “رأس العين/سري كاني/ التي اضطر سكانها لمغادرتها بعد ان شنت تركيا هجوما على المدينة التي كانت تمثل نموذجا رائدا في التعايش بين مختلف مكوناتها وثق قيام عناصر من “الجيش الوطني” التابع لتركيا بمصادرة منزل بحجة العثور على صورة مصطفى بارزاني قائد الثورة الكردية في السبعينات ضد حكم الرئيس العراقي الأسبق والذي اطاحت الولايات المتحدة به ” صدام حسين”. وهو والد الرئيس السابق لاقليم كردستان ورئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني مسعود بارزاني.

قيس علي، صاحب المنزل كتب أن ” مسلحي الفصائل” رفضوا السماح لوالدته بدخول المنزل؛ وأنه ” محجوز” لكونهم عثرو في المنزل على صورة “البارزاني”.

اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات