تجدد الاشتباكات بين القوات الكردية والتركية بريف حلب

تجدد القصف التركي على قرى وبلدات واقعة تحت سيطرة وحدات حماية الشعب في مقاطعة الشهباء بريف حلب.

قصف صاروخي ومدفعي استهدف قرية شوارغا بناحية شيراوا في مقاطعة عفرين، وقرية بيلونية في مقاطعة الشهباء.

“قوات تحرير عفرين” من جهتها كشفت عن تفاصيل سلسلة من العمليات قالت إنها نفذتها في مقاطعة عفرين وريف حلب الشمالي.

وجاء في بيان كتابي للقوات:

“بتاريخ 30 أيلول الماضي، نفذت قواتنا عملية قنص استهدفت أحد مرتزقة الاحتلال التركي في محيط قرية كفر خاشر التابعة لمنطقة إعزاز، حيث قُتل المرتزق على الفور.

بتاريخ 01 تشرين الأول الجاري، نفذت قواتنا عملية نوعية استهدفت نقطتين لتمركز جنود الاحتلال التركي في قرية باصلة التابعة لناحية شيراوا، حيث تم تدميرهما وقتل جنديان تركيان إضافة إلى جرح ثلاثة آخرين بجروح.

بتاريخ 01 تشرين الأول، نفذت قواتنا هجوماً استهدف تجمعاً لمرتزقة الاحتلال التركي في محيط قرية عنابكة التابعة لناحية شرا، حيث قُتل خلالها ثلاثة مرتزقة.

بتاريخ 01 تشرين الأول، فجرت قواتنا عبوة ناسفة أمام أحد مقرات الاحتلال التركي في مركز مدينة عفرين، حيث لم يتسنى معرفة عدد القتلى والجرحى في صفوف الاحتلال.

في الفترة الممتدة ما بين 29 أيلول – 01 تشرين الأول، كثّف الاحتلال التركي ومرتزقته من قصف المناطق الآهلة بالمدنيين في قرى ناحية شيراوا (بينة – أقيبة) وكذلك قرى مناطق الشهباء (شيخ هلال – محيط قرية كفر نايا – محيط بلدة تل رفعت) وذلك بقذائف الدبابات والمدفعية، حيث تسببت بأضرار مادية بمنازل ومزارع الأهالي”.

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات