6:15 م - السبت سبتمبر 21, 2019

مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا

إعدام شخصين ورجم ثالث بالحجارة في إدلب شمال سوريا  -   خطاب عودة اللاجئين السوريين وخفايا استراتيجية التغيير الديمغرافي  -   وزير الدفاع التركي يهدد بإنهاء الاتفاق مع أمريكا حول المنطقة الآمنة  -   منظمة: توثيق اعتقال 29 امرأة في منطقة خاضعة لتركيا شمال سوريا  -   قطع الأشجار يتجدد في عفرين بدون حسيب ولا رقيب  -   اعتقال خلية تابعة لداعش في منبج مؤلفة من 18 شخصا  -   ميليشيات تابعة للحكومة السورية تقتل متظاهرين وتصيب 3 بجروح في ريف ديرالزور  -   الآلاف يتظاهرون في إدلب السورية ضد روسيا وتركيا  -   تركيا ترسل أطباء لمنطقة قرب حدود سوريا استعدادا لعملية عسكرية محتملة  -   صحفي يتهم فصيلا تدعمه تركيا بخطفه وتعذيبه للحصول على فدية  -   بعد مظاهرات ضد أردوغان… قرار بحظر التجمعات في المناطق الخاضعة لتركيا دون ترخيص  -   دوي انفجار يهز مدينة عفرين السورية  -   بعد فيديو لتعذيب أطفال في سجن الباب…فيديو ثاني لأطفال يجري تشغيلهم في تنظيف “دورات المياه” بأظافرهم في عفرين  -   جرحى في اشتباكات بين الجبهة الشامية و جيش الإسلام وسط مدينة عفرين  -   الكونغرس يقر إنفاق 130 مليون دولار في المنطقة الآمنة شمال شرق سوريا  -  

____________________________________________________________

جددت القوات التركية الثلاثاء قصف قرى المالكية، شوارغة، قلعة شوارغة ومرعناز التابعة لناحية شرا في ريف حلب الشمالي.

القصف تسبب في إصابة مدنيين بجروح وأضرار مادية.

وردت قوات تحرير عفرين بشن عمليات وقالت عبر بيان إنها قتلت جندي تركي وأصابت 3 آخرين في منطقة إعزاز شمال حلب.

البيان:

“مقتل جندي تركي وإصابة ثلاثة آخرين في منطقة إعزاز

بإصرار وإرادة، تقود قواتنا العمليات العسكرية النوعية ضد الاحتلال التركي ومرتزقته في المناطق المحتلة في عفرين ومحيطها، موقعة المزيد من القتلى والجرحى في صفوفهم.

وفي هذا لإطار:

بتاريخ 18 آب الجاري، نفذت قواتنا عمليتين نوعيتين استهدفتا مواقع وتحصينات جيش الاحتلال التركي في محيط مدينة إعزاز، حيث استخدمت قواتنا الأسلحة الثقيلة والمتوسطة في العملية أسفرت عن مقتل جندي تركي وإصابة ثلاثة آخرين بجروح. المواقع التركية التي استهدفتها قواتنا كانت مصدراً لعمليات القصف التركية بالمدفعية وطائرات الاستطلاع المذخرة للمناطق الآهلة بالمدنيين في قرى ناحيتي شرا وشيراوا، حيث تسببت بإصابة عدد كبير من المدنيين وإلحاق أضرار مادية كبيرة بممتلكاتهم ومنازلهم.

بتاريخ 18 – 19 آب، قصف الاحتلال التركي ومرتزقته بالمدفعية الثقيلة وطائرات الاستطلاع المذخرة قرى شوارغة، المالكية، علقمية ومرعناز التابعة لناحية شرا، كما قصف في الوقت ذاته قرى برج قاص و (غوندي مزن) Gundê Mezin التابعة لناحية شيراوا، حيث اقتصرت الأضرار على الماديات، كما منع من وصول المدنيين إلى بساتينهم وممارسة أعمالهم اليومية”.

 تواصل معنا - شاركنا التوثيق - تصحيح - قاعدة بيانات - خريطة الموقع

_______________