5:36 ص - السبت أغسطس 24, 2019

مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا

بعد “خيانة” أردوغان، السوريون يرفضون الهوية واللغة التركية  -   قوات سوريا الديمقراطية تباشر تدمير تحصيناتها على الحدود بعد الإتفاق الأمريكي التركي  -   الجيش الأمريكي يطلق اسم إحدى قلاع مسلسل «Game Of Thrones» على قاعدة سرية في شمال سوريا  -   تزامنا مع هزيمة المعارضة في خان شيخون وفد من الكتلة الكردية ضمن الإئتلاف يزور واشنطن لطلب المساعدة في إدخال قواتهم العسكرية شرق الفرات  -   الجندرمة التركية تقتل لاجئا سوريا على الحدود وتصيب 3 بجروح  -   وكالة: قوات الأمن تعتقل خلية من 8 أشخاص نفذت تفجيرات في مدينة الحسكة  -   جريمتان ضحيتهما طفلة وامرأة في الحسكة  -   البنتاغون: التفاهم مع أنقرة يمنع توغلها داخل سوريا..الدوريات المشتركة ستجري ضمن تركية  -   اعتقال خلية تابعة لداعش في الرقة مؤلفة من 22 مجندا  -   حملة اعتقالات جديدة في منطقة عفرين..تطال الأطفال والنساء  -   هجوم الجيش السوري على معقل المعارضة يضع قوات تركيا وحدودها في دائرة الخطر  -   صحيفة أمريكية تكشف عن المراحل الثلاث لتنفيذ اتفاق المنطقة الآمنة..وقسد تبدأ في التطبيق  -   حملة اعلامية لخلق فتنة عربية – كردية عبر فيديوهات مفبركة بطريقة ركيكة  -   ميليشيات المعارضة المدعومة من تركيا تعتقل المزيد من أعضاء المجالس المحلية في عفرين  -   القوات التركية في سوريا… أهدافها ومواقعها  -  

____________________________________________________________

ترفض مختلف المكونات التي تعيش شمال وشرق سوريا أي دور تركي؛ وتهديداتها بغزو مناطقهم. مؤكدين أن لتركيا غابات خبيثة تستهدف ضرب الأمن والاستقرار.

المواطن تركي الخليل من المكوّن التركماني قال لوكالة انباء هاوار إن “سياسة (الرئيس التركي)أردوغان سياسة فاشلة غير مقبولة وجميع المكونات تعيش في المقاطعة بسلام، حزب العدالة والتنمية يقول بإنه يريد حماية التركمان، لكن عندما تأتي الطلقة من طرف الحدود فهي لا تميز بين المكونات الموجودة في المقاطعة”.

وأضاف تركي “منذ بداية الأزمة، استغل أردوغان الأزمة لكي يُصفي حسابه مع المكوّن الكردي، لكن هذا المكوّن نسيج موجود بيننا ونحن نتعايش سوياً بكل محبة، أين المشكلة في هذا”.

وفي سياق متصل، تقول صونيا سانوسيان من المكون الأرمني “نحن أصحاب هذه الأرض وليس كما تدعي تركيا، نحن نرفض التدخل التركي في شؤوننا, تركيا ستعمل على إبادة شعب المنطقة إذا احتلتها كما فعلت من قبل في عهد العثمانيين عندما قامت بذبح الأرمن”.

وأوضحت صونيا بأن “أردوغان يدّعي بأن الأصحاب الحقيقيين لهذا الأراضي لا يسكنون بها الآن وإنما تم تهجيرهم إلى تركيا، لكن نريد توضيح هذا؛ نحن الأصحاب الحقيقيين لهذه الأرض، أجدادنا هم من هربوا من مجزرة الأرمن عام 1915 إلى تل أبيض، هم من بنو تل أبيض عندما كانت صحراء, ولن يتكرر الغلط, هذه المرة لن نترك أرضنا لتركيا”.

ومن جانبه، يقول محمد الحمدان من المكوّن التركماني إن “خروج أردوغان على وسائل الاعلام مُدعياً بأن الموجودين في كري سبي الآن ليسوا أصاحب هذه الأرض حديث عارٍ عن الصحة تماماً, المُكوّنات الموجودة في مقاطعة كري سبي متعايشة منذ مئات السنين ونحن الأصحاب الحقيقيين لهذه الأرض”.

وأكمل قائلا “نحن من هزم ودحر الإرهاب وأخرجناه من أرضنا بدماء أبنائنا الذين تكاتفوا وتلاحموا لطرد أكبر الجماعات الإرهابية على وجه الأرض, لن نسمح لأردوغان أن يُعيد الإرهاب إلى مناطقنا مرة أخرى”.

واختتم محمد الحمدان، التركمان من أبناء كري سبي/تل أبيض، قائلاً “نحن الموجودين في هذه المقاطعة أهلها الأصليين ومتعايشين منذ مئات السنين, ادعاءات تركيا هدفها احتلال المنطقة، هذه التصريحات عارية عن الصحة وهدفها الأساسي إعادة إحياء الدولة العثمانية”.

 تواصل معنا - شاركنا التوثيق - تصحيح - قاعدة بيانات - خريطة الموقع

_______________