تجدد حملات مداهمة المنازل والاعتقالات في منطقة عفرين

رفضت الشرطة العسكرية اطلاق سراح مواطنيين قامت باعتقالهم قبل أسبوع بعد مداهمة وتفتيش منازلهم في قرية علي كارو التابعة لناحية بلبل. والمعتقلون هم كل من نوري محمد وهو مختار القرية، محمد محمد بن عدنان، عزت جابو، محمد حسين بن خليل، محمد حسين بن رشيد، جميل محمد بن محمد سعيد، خليل حسين بن عبد الرحمن، مسعود محمد بن بيرم، محمد حنان عبدو ….
نطاق حملات الاعتقال ومداهمة المنازل بشكل عشوائي توسع خلال الأيام الثلاث الأخيرة لتشمل قريتي بريمجة وقوطا في ماباتا/ معبطلي حيث تم اعتقال 6 مواطنيين في قرية بريمجه تمكنا من توثيق اسم اثنين منهم وهما: كاميران قاسو، صالح علي عكاش. بالإضافة لاعتقال الشاب كاوا عبد الرحمن.

فيما لا يزال مصير المختطف ” محمد زكريا تتار ” من أهالي قرية عرابو التابعة لناحية (ماباتا / معبطلي) مجهولاً وذلك بعد اختطافه من قبل ميليشيات ” محمد الفاتح ” التابعة منذ ما يُقارب السنة والنصف.

كما ولايزال مصير مصطفى حنان، من قرية بريمجة التابعة لناحية مجهولا بعد اختطافه من قبل الفصائل الإسلامية منذ مايقارب العام.

كذلك، لايزال مصير الشاب نديم عثمان عبدو ” 25 عاما” من قرية كرزيلة التابعة لناحية شيراوا مجهولا بعد مرور عام على اختطافه من قبل الفصائل الإسلامية.

أوجه الانتهاكات لا تقتصر على حوادث الاعتقال والخطف والاستيلاء؛ عناصر من ميليشيات “السلطان مراد” تواصل عمليات الحفر و التجربف للتربة في التل الواقع بين القرى (بيباكا، قوشا، شرقا) التابعة لناحية بلبل بحثاً عن الآثار مستخدمين الآليات الثقيلة رافقها إقتلاع المئات من أشجار الزيتون.

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات