5:33 ص - السبت أغسطس 24, 2019

مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا

بعد “خيانة” أردوغان، السوريون يرفضون الهوية واللغة التركية  -   قوات سوريا الديمقراطية تباشر تدمير تحصيناتها على الحدود بعد الإتفاق الأمريكي التركي  -   الجيش الأمريكي يطلق اسم إحدى قلاع مسلسل «Game Of Thrones» على قاعدة سرية في شمال سوريا  -   تزامنا مع هزيمة المعارضة في خان شيخون وفد من الكتلة الكردية ضمن الإئتلاف يزور واشنطن لطلب المساعدة في إدخال قواتهم العسكرية شرق الفرات  -   الجندرمة التركية تقتل لاجئا سوريا على الحدود وتصيب 3 بجروح  -   وكالة: قوات الأمن تعتقل خلية من 8 أشخاص نفذت تفجيرات في مدينة الحسكة  -   جريمتان ضحيتهما طفلة وامرأة في الحسكة  -   البنتاغون: التفاهم مع أنقرة يمنع توغلها داخل سوريا..الدوريات المشتركة ستجري ضمن تركية  -   اعتقال خلية تابعة لداعش في الرقة مؤلفة من 22 مجندا  -   حملة اعتقالات جديدة في منطقة عفرين..تطال الأطفال والنساء  -   هجوم الجيش السوري على معقل المعارضة يضع قوات تركيا وحدودها في دائرة الخطر  -   صحيفة أمريكية تكشف عن المراحل الثلاث لتنفيذ اتفاق المنطقة الآمنة..وقسد تبدأ في التطبيق  -   حملة اعلامية لخلق فتنة عربية – كردية عبر فيديوهات مفبركة بطريقة ركيكة  -   ميليشيات المعارضة المدعومة من تركيا تعتقل المزيد من أعضاء المجالس المحلية في عفرين  -   القوات التركية في سوريا… أهدافها ومواقعها  -  

____________________________________________________________

رفضت “الإدارة الذاتية” التهديدات والحشود العسكرية التركية الأخيرة على طول الحدود مع سوريا، واعتبرها تصدير لأزمتها الداخلية

وأصدرت الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا بياناً للرأي العام بصدد التهديدات التركية وإرسالها تعزيزات عسكرية إلى الحدود في مناطق تل أبيض وتهديداتها لمنطقة تل رفعت التي تؤوي آلاف المهجرين قسراً من عفرين في مناطق الشهباء.

الإدارة الذاتية وخلال بيانها نوهت بأن حزب العدالة والتنمية يصدّر أزمته الداخلية والمشاكل التي تعاني منها تركيا إلى الخارج، مشيراً إلى أن نتاج التدخلات التركية في المحيط الإقليمي بات واضحاً حتى في ليبيا والعراق.

واتهمت الإدارة حزب العدالة والتنمية التركي بالسعي إلى ضرب الاستقرار والأمان الموجود وأن التهديدات هي محاولة لتصدير أزمته الداخلية والمشاكل التي تعانيها تركيا على مختلف الأصعدة بما فيها الجانب السياسي والاقتصادي بسبب سياساتها خاصة مع خسارته للانتخابات والرغبة في الانتقام  من المحيط وصرف الرأي العام التركي من خلال خداعه بأمور لا أساس لها من الصحة وتقديم للمجموعات المتطرفة في سوريا من أجل إثارة الفوضى خدمة للأهداف المذكورة.

 تواصل معنا - شاركنا التوثيق - تصحيح - قاعدة بيانات - خريطة الموقع

_______________