الإدارة الذاتية تتهم الحكومة التركية بتصدير أزمتها الداخلية عبر تهديد شرق الفرات

رفضت “الإدارة الذاتية” التهديدات والحشود العسكرية التركية الأخيرة على طول الحدود مع سوريا، واعتبرها تصدير لأزمتها الداخلية

وأصدرت الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا بياناً للرأي العام بصدد التهديدات التركية وإرسالها تعزيزات عسكرية إلى الحدود في مناطق تل أبيض وتهديداتها لمنطقة تل رفعت التي تؤوي آلاف المهجرين قسراً من عفرين في مناطق الشهباء.

الإدارة الذاتية وخلال بيانها نوهت بأن حزب العدالة والتنمية يصدّر أزمته الداخلية والمشاكل التي تعاني منها تركيا إلى الخارج، مشيراً إلى أن نتاج التدخلات التركية في المحيط الإقليمي بات واضحاً حتى في ليبيا والعراق.

واتهمت الإدارة حزب العدالة والتنمية التركي بالسعي إلى ضرب الاستقرار والأمان الموجود وأن التهديدات هي محاولة لتصدير أزمته الداخلية والمشاكل التي تعانيها تركيا على مختلف الأصعدة بما فيها الجانب السياسي والاقتصادي بسبب سياساتها خاصة مع خسارته للانتخابات والرغبة في الانتقام  من المحيط وصرف الرأي العام التركي من خلال خداعه بأمور لا أساس لها من الصحة وتقديم للمجموعات المتطرفة في سوريا من أجل إثارة الفوضى خدمة للأهداف المذكورة.

اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات