ضحايا في تجدد الاقتتال بين فصائل تدعمها أنقرة في مدينة الباب السورية

اشتبكت جماعتان تنتميان للجيش الوطني الموالي لأنقرة في مدينة الباب السورية شرقي حلب، وخلفت المواجهات المسلحة التي اندلعت في منطقة السكن الشبابي ومنطقة قريبة من مشفى الحكمة بين فصيل السلطان مراد و الحمزات سقوط 5 إصابات بين الطرفين إضافة لإصابة مدنيين اثنين بجروح ومقتل أحد عناصر الحمزات اسمه كمال يوسف/صورة 18+/

كما وتسببت الاشتباكات في حالة من الهلع لدى السكان، كما وأصابت القذائف منازل المدنيين مخلفة أضرار مادية ودمارا وأدت لإغلاق جزئي للطريق الواصل بين دوار حلب ودوار الكف رافقها اغلاق المحلات التجارية والسوق المركزي.

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات