2:07 م - الأربعاء يونيو 19, 2019

مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا

تفاهم حول إدارة مدينة تل رفعت بين الإدارة الذاتية ودمشق  -   قوات الأمن تحبط 3 تفجيرات في دير الزور  -   اتهامات للنظام السوري ولتركية بعرقلة جهود إطفاء نيران المحاصيل شمال سورية  -   القوات التركية تجدد قصف قرى بريف حلب  -   انفتاح سياسي أمريكي وأوربي وعربي لدعم منطقة الإدارة الذاتية شمال وشرق سورية  -   “الإتحاد الديمقراطي” يتهم “العدالة والتنمية” بتنفيذ “مخططات العثمانية” في سورية  -   الإدارة الذاتية تناقش امكانية تعويض المتضررين من حرائق القمح والشعير  -   استئناف حركة العبور على جسر سيمالكا الذي يربط منطقة الإدارة الذاتية باقليم كردستان  -   الحرائق تلتهم المزيد من قمح الشمال: 19 مليار ليرة سورية خسائر الحرائق  -   أضرار مادية في انفجار سيارة مفخخة وسط مدينة القامشلي الحدودية مع تركية  -   أهم الجماعات المسلحة الموالية لتركيا على الأراضي السورية  -   تصعيد: قصف متبادل بين الجيش السوري والتركي في إدلب  -   اعتقال 18 مدنيا من عفرين خلال يومين  -   تظاهرة شعبية في ريف حلب ضد الانتهاكات التركية  -   مصير مجهول ينتظر العائدين إلى منازلهم في عفرين  -  

____________________________________________________________

رفعت الحكومة التركية الجاهزية القتالية على خطوط التماس مع “وحدات حماية الشعب” في ريف حلب الشمالي.

قالت وكالة الأناضول إن “فصائل سورية موالية” تجري تدريبات استعداداً لعملية محتملة في منطقة شرق الفرات.

وأضافت الوكالة أن التدريبات تجري على الأسلحة الرشاشة، وقذائف الهاون وحرب المدن وفنون القتال القريب، إلى جانب دروس حول الطبيعة الجغرافية لشرق الفرات، والتكتيات الواجب اتباعها لمواجهة قوات YPG في تلك الجغرافية.

كما وأرسل الجيش التركي تعزيزات من القوات الخاصة “الكوماندوز”، للوحدات العسكرية المنتشرة على الحدود مع سوريا.

وبحسب مراسل الأناضول، وصلت ولاية هطاي (جنوب)، الجمعة، قافلة مؤلفة من عربات مدرعة تضم عناصر من الكوماندوز، قادمة من ولايات مختلفة.

وأشار إلى أن القافلة توجهة نحو الوحدات العسكرية المنتشرة على الحدود مع سوريا وسط إجراءات أمنية.

في غضون ذلك تواصل المدفعية التركية قصف مواقع وقرى في ريف مدينة تل رفعت والريف للشرقي لمدينة الباب.
كما حدثت اشتباكات مساء الأربعاء، على جبهة حربل والشيخ عيسى وتلجبرين في ريف حلب الشمالي.