مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا

قوات الأمن تحبط هروب 4 من زوجات داعش واطفالهن من مخيم الهول  -   تفاقم الأوضاع في مخيم عوائل داعش… مقتل امرأة خنقاً في مخيم الهول  -   السلطات الماليزية تحتجز صحفي سوري في مطار كوالالمبور ومخاوف من ترحيله الى دمشق  -   التحالف الدولي يقتل 3 قادة داعش في عفرين بغارة من طائرة مسيرة  -   حواجز “الجيش الوطني” تفرض ضرائب على أهالي تل أبيض ورأس العين  -   تحديث بيانات: رغم زوال دولة داعش مازال مصير 2,892 من الايزيديين مجهولا  -   مظاهرات في منطقة أردوغان الآمنة ترفع شعارات تطالب باسقاط نظامه وسحب جيشه من سوريا  -   اتهامات سرقة الأعضاء البشرية تطال مشافي تركيا مجددا.. “سوري” يتهم أطباء مشفى حكومي تركي بسرقة كليته  -   تهريب 5 سجناء من تنظيم داعش من سجن في مدينة عفرين  -   فصائل تركيا تواصل الانتقام من أهالي عفرين لتهجير من تبقى منهم  -   ارتفاع عدد قتلى والمصابين بين المسلحين الموالين لتركيا الى 1024 منذ الهجوم على شرق الفرات  -   انفجار في رأس العين….القوات التركية تفشل مُجدّداً في توفير الحماية للمدنيين في شمال سوريا  -   الإدارة الذاتية تواصل اعتقال 10 معارضين من المجلس الوطني الكردي  -   الأوضاع تتفاقم في مخيم الهول…جلد امرأة حتى الموت  -   اليوم العالمي لذوي الاحتياجات الخاصة..هجمات تركية تسببت في إصابة 463 شخصا باعاقات دائمة وتهديد حياة 15 ألفا آخرين  -  

____________________________________________________________

عادت تركية لدق طبول الحرب والتهديد بحملة ضد مدينة منبج ومناطق الإدارة الذاتية شرق الفرات. وذلك بالتزامن مع قيامها بالتنسيق مع روسيا تنفيذ ثلاث دوريات منسقة في منطقة تل رفعت في شمال سوريا التي يسيطر عليها بشكل أساسي وحدات حماية الشعب. ومدينة تلرفعت سبق وإن توعد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بشن حملة عسكرية للسيطرة عليها على غرار عملية “غصن الزيتون”.

وفي يونيو/حزيران 2018، توصلت واشنطن وأنقرة، لاتفاق “خارطة طريق” حول منبج التابعة لمحافظة حلب، تضمن انسحاب وحدات حماية الشعب من المدينة وتنفيذ دوريات مشتركة على الحدود وضمان الحفاظ على الأمان والاستقرار في المدينة لكن تركيا ظلت تفسر بشكل مختلف الاتفاق وأنه يضمن انتشارا لقواتها وميليشيات تدعمها في المدينة وهو التفسير الذي نفاه مرارة قادة مجلس منبج العسكري المدعوم من الولايات المتحدة كما ونفاه البنتاغون الذي أشاد بحالة الاستقرار في منبج.

وكانت مصادر عسكرية تركية كشفت اليوم إن العمل مع الولايات المتحدة لتطبيق اتفاق بشأن مدينة منبج السورية يسير بوتيرة أبطأ من المرجو.

وأضافت المصادر أن أنقرة تبذل جهوداً لتسريع العملية، في إشارة إلى اتفاق بين البلدين العضوين في حلف شمال الأطلسي لاستكمالها.

 تواصل معنا - شاركنا التوثيق - تصحيح - قاعدة بيانات - خريطة الموقع

_______________