التحالف الدولي يحذر تركيا ويؤكد اهمية المضي في الالتزام بالآلية الآمنة

رد التحالف الدولي لمكافحة داعش على التهديدات التركية من خلال عدة تغريدات أكد فيها أن الدوريات المشتركة ضمن خطة اتفاق الآلية الآمنة على الحدود التركية السورية تؤكد التزام “التحالف” المستمر بمعالجة المخاوف الأمنية لتركيا في الوقت الذي تسمح فيه كذلك التحالف وقوات سوريا الديمقراطية بالتركيز على سحق فلول داعش.

التحالف أشار أن الولايات المتحدة وتركيا اكملتا بنجاح الدورية المستركة الثالثة داخل المنطقة الآمنة في 4 اكتوبر وأن نجاح الدورية دون وقوع حادث هو دليل على أن المنطقة هي واحدة من أكثر المناطق أمانا في سوريا.

وقال المتحدث باسم البنتاغون شون روبرتسون للحرة، السبت، إن الولايات المتحدة تركز على إنجاح عمل آلية الأمان في شمالي سوريا، معتبرا أن ذلك “هو أفضل طريق للأمام لنا جميعًا”.

وأضاف روبرتسون أن “أي عملية عسكرية غير منسقة من قبل تركيا ستكون مصدر قلق بالغ لأنها ستقوض مصلحتنا المشتركة المتمثلة في شمال شرق سوريا الآمنة، والهزيمة المستمرة لداعش”.

وأكد المتحدث باسم البنتاغون أن واشنطن تعمل عن كثب “مع حلفائها في حلف شمال الأطلسي (الناتو) في تركيا من أجل التنفيذ السريع للآلية الأمنية، وفي الوقت المحدد، أو قبل الموعد المحدد، في العديد من المجالات”. وأضاف “سوف نستمر في تنفيذ الخطة في مراحل محددة وبطريقة منسقة وتعاونية”.

وأوضح روبرتسون “بالإضافة إلى ذلك، كنا ثابتين وواضحين للغاية أنه حتى بعد الهزيمة الإقليمية لداعش، لكن لا يزال تجدده يشكل تهديدًا في سوريا”.

كما أكدت الخارجية الأمريكية لـ”نورث برس” اليوم الأحد، استمرارها بالتمسك بدعم “الآلية الأمنية” المتفق عليها في الحدود السورية – التركية مشيرة الى أن مواقف الخارجية لم تتغير في هذا الصدد.

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات